اعود هأنا الى مدونتي الاولى بعد غياب

ما يقارب العام وتحديدا بعد ان شنت مليشيا الخوثي

والمخلوع صالح  حربهم الهمجيه على تعز وابنائها

وحصارهم الذي ما يزال ختى اليوم على هذه المدينه

الصامده صمود ابنائها في كل الجبهات دفاعا عن العرض والشرف ومواجهة المشروع الفارسي المجوسي

Advertisements