سبع سنوات من التدوين في مواضيع شتى كان الناس يتصفحون يقرأون يتفاعلون ويعلقون

يعبرون عن أرائهم بالرفض أو الاستحسان ويعقبون ا ن ارادو ذلك على أي من المواضيع سواء

كانت اخبارا  …. أو مقالات …أو شعرا …. أو غيره

على الاقل تحس ان صوتك مسموع وله صدى يتردد   وان هناك حراكا ثقافيا وتفاعلا وان العرب لا زالو يقرأون ويناقشون مختلف القضايا الجوهريه سواء من خلال المدونات أو المنتديات ….

الاّن ومنذ ان دخل _ الفيسبوك _ على الخط صار الكل يكتب  على صفحته أو حائطه ولكن ليس لا احد  يقراء

 الجميع يخربشون على جدار الفيسبوك والقليل القليل من يعير خربشلتهم النظرة العجلى وبايماءة ساخرة

Advertisements