الجلسة الختامية اليوم السبت 18-01-2014.. وقفة تنديد بجرائم الضالع

*يمن برس – صنعاء
واستنكر أعضاء الحوار خلال الجلسة التي رأسها نائب رئيس مؤتمر الحوار ياسين مكاوي، اليوم ، بأحداث العنف المؤسفة في محافظة الضالع وما ينتج عنها من سقوط ضحايا أبرياء.

وطالب أعضاء مؤتمر الحوار في وقفه احتجاجيه نفذوها في مستهل الجلسة اليوم بسرعة التحقيق في ملابسات أحداث الضالع وتقديم المتورطين فيها للمساءلة.

وشددوا على ضرورة اتخاذ الإجراءات الكفيلة بوضع حد لأعمال العنف في الضالع وضمان حماية المدنيين من ان تطالهم أي جرائم مستقبلا.

كما طالب أعضاء مؤتمر الحوار بسحب اللواء 33 مدرع الذي يقوده ضبعان والمتسبب في أحداث الضالع واستبداله بلواء عسكري يضم المنتسبين الى القوات المسلحة من أبناء المحافظة.

وقد أعلن مكاوي تأييده للمطالب التي طرحها المشاركون في الوقفة الاحتجاجية .. معبرا عن أمله في أن تعطي القيادة السياسية والحكومة الأولوية لسرعة وقف العنف في الضالع وضمان عدم تكرارها في المستقبل.

وأقر مؤتمر الحوار الوطني، تشكيل لجنة لتلقي ملاحظات المكونات حول مشروعي ضمانات تنفيذ مخرجات الحوار والبيان الختامي لمؤتمر الحوار وإعادة صياغتها وتقديمها لمؤتمر الحوار.
وعقب ذلك رفعت الجلسة لبعض الوقت للتشاور إزاء تشكيل اللجنة من قبل هيئة رئاسة مؤتمر الحوار.. ثم استأنفت الجلسة وأعلن نائب رئيس مؤتمر الحوار ياسين مكاوي، قوام اللجنة التي شكلتها هيئة رئاسة الحوار بناء على ترشيح رؤساء المكونات المشاركة في الحوار والتي تضم 18 عضوا يمثلون مختلف المكونات .

وحثت هيئة رئاسة الحوار اللجنة المشكلة على سرعة تلقي ودراسة الملاحظات و تقديم تقريرها خلال 24 ساعة.

هذا وقد عقدت لجنة تلقي ملاحظات المكونات على مشروعي ضمانات تنفيذ مخرجات الحوار والبيان الختامي لمؤتمر الحوار اجتماعها الأول عقب رفع اعمال الجلسة العامة الختامية للحوار اليوم.

Advertisements