نفس تضيق بما ترى
في صحوها أم في الكرى
وتظن انها وحدها
من يحتمل هم الورى
ويغيب عن تفكيرها
ان الحيــاة تصبرا
يــــــــــوم بها عيش رغيد
واّخـــــــــــــــر متكـدرا
ولو يشاء الـــلـــــــــه لن 
تجد عليها معسرا
لكنها الاقدار قدرها
حكيما قادرا
اعطى لكل ميزة
من خلقه وقدرا
وقسّم الارزاق

بين عباده _ اما ترى _

هذا منعم بالفلوس

_فللا_ تباع وتشترى

وهذا فقر مدقع

_كميت_ تحت الثرى
 

فهذا _عاص_لا يؤدي

فرضه متكبرا

واّخر تجد سمات

التقوى فيه ظاهرا

لـلــه فيهما حكمة 


وهو الخبير بما جرى


 

Advertisements