على بغــــداد امطــرت الـــرزايــا
فأ حـــرقت الارامــل والـصـبــايـا
تكـالبـت الخـطــوب على بـــــلادى
فأضحـت مـغـنـمــا لبنـى السـبايــــا
حـصـــار،، فاحتلال ،،، فاحـتـراب
يـمـــزقنـــــا لــيـــتــركنــــا بـقــايا
وفى نـفســى مــن ألا مـى حـكــايـــا
تــبـيــن وتـخــتفى بيــن الـحـنــايـــــا
تـطـــل بــرأسـهــا كـــلمــــا دعـتـنـى
الى مــرحــى خـصــا لى والسجــايــا
تــؤرق مضجـعى وتـحـــوم حـــــولى
مـعــانـــاة لهــا نـفــــس الـضـحــــايـــا
فـتجعــــل مــن طـمــــوحــى طـــوفانــا
يـوزعـنــى على الـغـــــــــازى شـظـايـا
على نـفــسى بـنـيـت ســــــيـــاج امـــسى
لأخــفـى مــــا بـقــلـبـــى مـــن حـكـــــايـا
فـدعـنـى لا تـثـيـــر ا لــلـــــوم حـــــــولى
ولا تـــرمــــى فـضــــولـك فـــى خـطـايـا
تـبـرمـجــت الـنـفـــــوس علـــى الـتـمنــى
فـلـم تـجــنــى ســــــوى شـــوك الخـطايــا
ولــم تــــدرك بـأن الــــوقــــت غـــــــــال
وهــــــــذا العـمـــــــر تـدركــــه الـمـنـــايــا
تـخـلـفـنــا عــلى ركــــب الـحـضــــــــارات
فأصـبـحـنـــا هـشـــــــيـمــــا فــى الـزوايــا
صـحــونـــا مـــن ســـبــــات الـغـفـلــة لـمـا
– أتـــانـا الـكـفـــــر – فى شــــر الـنـــــوايـــا
لـئــن أســــرجـت لـى- مـليـــون خـيــــــــــل –
أعــــــود اليــــــــك مــهــــــــزوم النـــوايـــا
 
 
 
*****
 
كتبها – فؤاد الزبيري
 
 
 
 
 
 
 
_________________________
Advertisements